قوة الآن إيكهارت تول

ملخص قوة الآن إيكهارت تول

قوة الآن دليل الصحوة الروحية ل إيكهارت تول على الأرجح واحد من أهم الكتب في عصرنا. لقد ساعد تعليمه البسيط والعميق الملايين من الناس حول العالم على إيجاد السلام الداخلي والشعور بالرضا في حياتهم. في قلب هذا التعليم ، يوجد تحول في الوعي: من خلال العيش في الوقت الحاضر ، نتجاوز الأنا ونصل إلى “حالة من النعمة والخفة والرفاهية

*الإعلانات مقترحة من قوقل و لا تعكس بالضرورة توجهات الموقع
ساهم في دعم المدونة بالنقر و فتح الاعلان. شكرا
*الإعلانات مقترحة من قوقل و لا تعكس بالضرورة توجهات الموقع

 نبذة عن الكاتب إيكهارت تول

ولد إيكهارت تول في ألمانيا وقضى أول 12 عامًا من حياته هناك. بعد الدراسة الجامعية في لندن ، لجأ إلى البحث ، وفي هذا السياق ، قاد مجموعة في جامعة كامبريدج.

خضع لتحول داخلي في سن التاسعة والعشرين ، والذي غير جذريًا مسار حياته. كرس السنوات القليلة القادمة لفهم ودمج وتعميق هذا التحول الذي كان بداية رحلة داخلية مكثفة. والذي يرويه في هذا الكتاب ” قوة الآن دليل الصحوة الروحية”.

قوة الآن

على مدى سنوات ، كان مستشارًا ومعلمًا روحيًا للأفراد والمجموعات الصغيرة في أوروبا وأمريكا الشمالية. منذ عام 1996 ، يعيش في فانكوفر ، كولومبيا البريطانية.

بفضل هذا الكتاب ، سيتمكن جمهور أكبر في النهاية من الاستفادة من دروسه.

نويت قراءة هذا الكتاب قوة الآن دليل الصحوة الروحية ل إيكهارت تول منذ سنوات والان اتيحت الفرصة لقراءته.

قرأت النسخة الفرنسية من الكتاب (قوة الآن دليل الصحوة الروحية لإيكهارت) وهو من الحجم المتوسط 253 صفحة. ترجمة المصطلحات و المعاني هي اجتهاد شخصي مني لأني لا أملك النسخة العربية حاليا.

من الناحية الفكرية و الفلسفية الكاتب إيكهارت تول لا يطرح افكار او نظريات جديدة عن الحياة و الانسان بل يعيد طرح الحكمة الإنسانية باسلوب وطرح جديد و مبسط رغم صعوبة التبسيط في هذا المستوى

من لم يقرأ ن قبل عن الاديان و الفلسفات سيجد صعوبة في فهم ما يطرحه الكاتب. الكتاب يستحق فعلا النجاح و التقدير الكبير الذي حققه. الكاتب يستمد افكارها اساسا من التعاليم المسيحية و البوذية وهو يشير بصفة مستمرة الى المسيح عليه السلام و بوذا. لم يشر الى الاسلام الى مرة واحدة حيث استشهد بالاسلام الصوفي و ابن الرومي.

افكاره لا تتعارض في الغالب مع معتقداتنا الاسلامية فكما قال “المصدر واحد” لكل الحكمة الإنسانية.

على امتداد الكتاب يتناول الكاتب إيكهارت تول كل المحاور على مستويين

  • جلب انتباه القارئ لما هو خاطئ فيه.
  • الحديث عن التحول العميق للوعي الإنساني و كيفية التحرر من العبودية للعقل

ساعد غيرك لكي يكتشف هذا الكتاب بنشره على وسائل التواصل الإجتماعي فربما تتغير حياة أحدهم بعد قراءة هذا المحتوى.

الكتاب

قسم إيكهارت تول الكتاب (قوة الآن دليل الصحوة الروحية) إلى عشرة أبواب

الباب الأول: أنت لست عقلك

الباب الثاني: الخروج من المعاناة من خلال الوعي

الباب الثالث: الغوص في اللحظة الحاضرة

الباب الرابع: استراتيجيات العقل لتجنب اللحظة الحالية (الحاضرة)

الباب الخامس: الوجود كحالة

الباب السادس: الجسد الخفي

الباب السابع: أبواب الوصول المختلفة  للحظة الحاضرة

الباب الثامن: العلاقات المستنيرة

الباب التاسع: ما وراء السعادة والعذاب:السلام

الباب العاشر: معنى التخلي

قوة الآن إيكهارت تول

قوة الآن إيكهارت تول الباب الأول : أنت لست عقلك

  1. التنوير

مصطلح “التنوير” يستحضر فكرة خارقة للطبيعة البشرية والأنا (الايجو) تحب التمسك بتلك الفكرة. لكن التنوير هو ببساطة حالتك الطبيعية ، والشعورأن تكون مع كينونتك. إنها حالة انصهار بشيء غير قابل للقياس وهو أنت بل أكبر بكثير من أنت. التنوير هو إيجاد طبيعتك الحقيقية.

  1. أكبر مانع للتنوير

يستخدمك العقل وأنت دون وعي تعرف نفسك انك ذلك العقل حتى أنك لا تعرف أنك عبده و كأنك ممتلك دون أن تعرف ذلك.

 تبدأ الحرية عندما تدرك أنك لست هذا العقل أو المفكر. بمعرفة ذلك ، يمكنك مراقبة ذلك الكيان. من لحظة بدء مراقبة المفكر ، يتم تنشيط مستوى أعلى من الوعي وأنت تدرك تدريجيًا أن هناك عالم أكبر من الذكاء وراء الفكر وذاك ليس سوى جانب صغير من هذه الذكاء. و تدرك أيضًا أن كل الأشياء صحيحة. المهم  الجمال والحب والإبداع والفرح والسلام تجد مصدرها خارج العقل. وتبدأ حينها تصحو (تفهم).

  1. كيفية التحرر من العقل

يتم التحررمن العقل على 3 مستويات

  • الوعي بانك لست عقلك
  • مراقبة العقل او المفكر فيك استمع اليه و راقبه وهو يمدك بنفس القرص من الأفكار دون توقف نفس الأفكار التي تسمعها منذ سنوات.

عندما تستمع إلى هذا الصوت (العقل) استمع بموضوعية أي بدون حكم لا تدين ما

تسمع ، لأنه إذا فعلت ذلك فهذا يعني انتهاء المراقبة و التحامك من جديد بالعقل.

ستدرك حينها أن هناك صوت وأن هناك من يستمع إليه ويلاحظه. هذا

الإدراك أن شخص ما يشاهد هو التجسيد لفكرة الحضور. هذا الحضور يتجاوز العقل.

  • تركيز كل انتباهك على الآن

بدل المراقبة أوقف إدراكك للنشاط العقلي لتخلق فراغا فكريا لتصبح شديد الانتباه و الوعي دون تفكير.

قوة الآن إيكهارت تول الباب الثاني : التخلص من الألم (المعاناة) عبر الوعي

  1. لا تخلق أبدا معاناة في الحاضر

المعاناة التي تخلقها في الوقت الحاضر هي شكل من أشكال عدم القبول والمقاومة  اللاواعية لما هو كائن. على مستوى التفكير المقاومة هي شكل من أشكال الحكم. على المستوى العاطفي إنه شكل من أشكال السلبية. شدة المعاناة تعتمد على درجة المقاومة في ذلك الوقت الحاضر ، وهذا بدوره يعتمد على درجة الإرتباط بالعقل. العقل يسعى دائما لإنكار اللحظة الحالية والهروب منها.

 بعبارة أخرى المزيد كلما إرتبطت بعقلك أكثر ، كلما عانيت أكثر. كلما استطعنا تقبل اللحظة الحالية أكثر كلما تحررنا من الألم والمعاناة والعقل.

لماذا يميل العقل إلى إنكار ما قبل يشعر أو يقاوم؟

 لأنه لا يستطيع العمل والمحافظة على التحكم بدون وقت ، أي بدون الماضي والمستقبل. الوقت والعقل لا ينفصلان

أنشر مقالاتك معنا

هل ترغب في نشر مقالاتك ليقرأها آلاف المتابعين

  • مقالات أدبية
  • ملخصات كتب
  • مشاريعك و أفكارك لتبحث عن شركاء من المتابعين
  • روج لمشروعك في مقال
  • أكتب عن مدينتك أو بلد

تواصل معنا عبر مسنجر أو عبر صفحة التواصل

[cresta-facebook-messenger text="تواصل معنا عبر مسنجر" icon="yes" position="top"]
  1. آلام الماضي: كيف تبدد المعاناة

طالما أنك غير قادر على الوصول إلى قوة اللحظة الحالية ، فإن كل ألم عاطفي تواجهه يترك وراءه بقايا ليندمج مع ألم الماضي الذي كان موجودًا بالفعل وهو موجود في عقلك وجسمك. هذه المعاناة تتضمن المعاناة التي مررت بها كطفل بسبب عدم وعي العالم الذي ولدت فيه.

هذه المعاناة المتراكمة هي مجال طاقة سلبية يسكن جسمك وعقلك.

 للمعاناة العاطفية وضعان: كامنة ونشطة. يمكن أن يكون الجسم المتألم كامنًا 90٪ من الوقت بينما في شخص غير سعيد بالمرة تكون نشطة طول الوقت.

  1. إرتباط الايجو (الأنا) بالمعاناة

عندما ينعدم الوعي تصبح المعاناة هي الأنا هي الهوية وهي صورة خيالية مخادعة يخلقها العقل. في هذه الحالة ، سيؤدي الخوف اللاواعي من فقدان هويتك إلى مقاومة قوية لأي هوية. بعبارة أخرى ، تفضل أن تعاني ، أي أن تكون في جسد المعاناة ، بدلاً من القفز إلى المجهول وتخاطر بفقدان هذه الذات التعيسة ولكن المألوفة.

إذا كانت هذه هي حالتك ، فافحص هذه المقاومة. انظر عن كثب إلى الارتباط بمعاناتك. كن يقظًا جدًا. لاحظ المتعة الغريبة التي تستمدها من عذابك ستتوقف المقاومة إذا جعلتها على علم و وعي. يمكنك بعد ذلك الانتباه إلى جسد المعاناة ، والبقاء حاضرًا كشاهد ، وبالتالي بدء التحول.

قوة الآن إيكهارت تول الباب الثالث : الغوص في اللحظة الحاضرة (الآن)

يقول إكهارت تول أنه بمجرد أن تدرك أن أساس اللاوعي يكمن في التماثل مع العقل ، والذي يتضمن بالطبع التماثل مع العواطف و الماضي و المستقبل تخرج تصبح حاضرا.

وعندما تكون حاضرًا يمكنك السماح للعقل أن يكون كما هو دون التورط في أعماله الداخلية  العقل ليس مختلاً في حد ذاته إنه أداة رائعة. يبدأ الخلل في الظهور عندما تبحث عن نفسك فيه.

بمجرد أن تحترم اللحظة الحالية تختفي كل المصائب وجميع المعارك ، وتبدأ الحياة في التدفق بفرح وسهولة.

إنتهى الجزء الأول من الملخص سنمدكم قريبا إن شاء الله بالجزء الثاني

حوار مع ايكهارت تول حول كتاب قوة الآن

تحميل كتاب قوة الآن إيكهارت تول PDF

تحميل كتاب قوة الآن إيكهارت تول PDF

حقوق النشر محفوظة

التحميل PDF غير متوفر حفاظاً على حقوق نشر المؤلف ودار النشر.

تحميل الكتب PDF دون إذن أصحابها هو مخالفة لقوانين الملكية الفكرية و اعتداء على حقوق المؤلف و الناشر.

[cresta-facebook-messenger text="تواصل معنا عبر مسنجر" icon="yes" position="top"]

رأيك يهمنا اترك تعليقا

[gs-fb-comments]

الحمد لله قدمنا لكم ملخص كتاب قوة الآن دليل الصحوة الروحية ل إيكهارت تول .

ساعد غيرك لكي يكتشف هذا الكتاب بنشره على وسائل التواصل الإجتماعي فربما تتغير حياة أحدهم بعد قراءة هذا المحتوى.

نتمنى لك دائماً كل النجاح و التوفيق.

اضغط على الزر أدناه لمشاركة المقال مع أصدقائك

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي

قيم المقال "ملخص كتاب قوة الآن دليل الصحوة الروحية ل إيكهارت تول" (من 1 إلى 5)

اترك تعليقاً

14 + 10 =